الشيف أسامة السيد ينصح محبي الطهي الصحي باقتناء وتجربة ملتيفراي

الخميس 04 ديسمبر 2014 13:06 بواسطة osamha

 

تتعاون علامة ديلونجي مع الشيف أسامة السيد احتفالاً بإطلاق "ملتيفراي"  - جهاز الطهي المبتكر متعدد الوظائف الجديد الذي يجمع بين إمكانات القلي الصحي "بدون زيت" مع اداة الطهي متعددة الاستعمالات لتلبية مختلف احتياجات الطهي. فقد عملت شركة ديلونجي الايطاليه منذ السبعينيات على تطوير أفخر الأجهزة المنزلية، من خلال تصميم وتطوير المنتجات ذات المزايا الفريدة لتوفر للمستهلكين حول العالم حلولاً مبتكرة وعملية لتلبية كافة متطلباتهم المنزلية مثل مكائن الكابتشينو الأوتوماتيكيه والقلايات الصحيه والدفايات وغيرها.

وبهذه المناسبة نظمت شركة احمد عبد الواحد التجارية الوكيل الحصري لعلامة ديلونجي بالمملكة العربية السعودية مؤتمرا صحفيا وورشة عمل بفندق روز وود كورنيش جدة حضرها عدد كبير من الإعلاميين حيث شهدت تفاعلا كبيرا من الحضور وشارك عدد من الإعلاميين في إعداد تشكيلة متنوعة من الوجبات باستخدام جهاز ملتيفراي تحت إشراف الشيف أسامة السيد، كما نظمت الشركة حفلا لشركاء النجاح من العملاء والموزعين في السعودية قدم خلالها مسئولي الشركة شرحا تفصيليا عن الجهاز الجديد واستخداماته المتعددة.

ويعتبر ديلونجي ملتيفراي جهازاً رائداً للطهي، حيث ان الجهاز يقلي بدون زيت يشوي ويخبز ويطبخ ، مما يمكنه من تلبية مختلف الاحتياجات في المطبخ وتمكين المستخدمين من ابتكار العديد من الأطباق الرائعة – من طبق الريزوتو الشهيّ و الكبسه والايدامات "اليخنات" والصلصات المختلفه واليخنات الدافئة إلى شرائح اللحم الطرية. وبالإضافة إلى قلي الطعام بشكل صحي، تساعد أداة ملتيفراي في خبز البيتزا والكيك والفطائر. باختصار، فإن ملتيفراي هي الأداء التي تجمع الطعام الصحي ذي المذاق اللذيذ وسهولة الاستخدام وسرعة التنظيف.

ويكمن السر في التنوع الرائع في القدرة على التكيف مع جميع الاحتياجات في أداة ملتيفراي في نظام الحرارة المحيطة SHS المبتكر من ديلونجي. فهذه التقنية الحصرية لدى ديلونجي تسمح بتحقيق نتائج استثنائية لتجربة الطهي – فعناصر التسخين الثنائية والمروحة تعمل بالتزامن معاً من أجل توزيع الحرارة بالتساوي، فيما تقوم الحركة الاوتوماتيكية في ذراع التحريك القابلة للفكّ بمزج كمية كبيرة من المكونات معاً برفق، مما يمكن الطهاة في المنزل من تقديم كمية كبيرة من الوجبات المتنوعة خلال دقائق.

وفي هذا الصدد قال الشيف أسامة السيد: "أحب تجربة الوصفات الجديدة نظراً لكوني طاهياً، كما أحب التغيير في الوصفات المجربة. تمكنني أداة ملتيفراي من ديلونجي من ابتكار الوجبات الجديدة التي تتسم بأكبر قدر من التنوع، من أبسط الأطباق كالبطاطس المقلية المقرمشه بدون زيت والسمبوسه، وحتى الوصفات المعقدة مثل طاجن الدجاج وشاورما اللحم والكبسة وحتى أم علي! يعتبر الأداء الذكي والطهي السريع وتنوع الخيارات أبرز مزايا ملتيفراي، والتي تجعل تجربة الطهي متعة حقيقية."

ومن جانبه قال أشرف خير الله، مدير التسويق في مجموعة ديلونجي لمنطقة الشرق الأوسط والهند وإفريقيا: "نحن مسرورون للغاية بإطلاق  جهاز ملتيفراي من ديلونجي في الشرق الأوسط والهند وإفريقيا. فنحن نسعى دوماً إلى تقديم المنتجات المبتكرة لعملائنا بحيث نجعل حياتهم اليومية أكثر بساطة، فيما يتمتعون بالتصميم الإيطالي والحرفية المتقنة في منتجاتنا. نؤمن بأن سهولة استعمال ملتيفراي، جهاز الطهي متعدد الاستعمالات من ديلونجي، والوقت القصير الذي يستغرقه إعداد الكثير من الأطباق الشهية المتنوعة من القلي إلى الشواء والخبز، ستشجع المستخدمين على تجربة أطباق ووصفات جديدة في مطابخهم."

يشار إلى أن انطلاقة ديلونجي في عالم الأجهزة المنزلية بدأت في 1985 مع طرح الفرن الكهربائي "سفورناتوتو" واستمرت عام 1986 بطرح المكيف المحمول للمنازل "بينغوينو"، والذي اصبح اسمه مرادفاً للتكييف المنزلي عالمياً. وفي عام 1987 قامت ديلونجي بتصميم وإنتاج "روتوفراي"، وهي القلاية الوحيدة بسلة دوارة لتوفير نصف كمية الزيت. كما وتتمتع العلامة بعقود من الخبرة في مجال صنع القهوة: بدءاً من منتجات "بار" التي أطلقتها عام 1990 وحتى صانعات القهوة المتكاملة في مجموعة "بريمادونا" و مجموعة "850".

وفي بداية القرن الحالي عززت مجموعة ديلونجي تواجدها من خلال توسعة شبكة التوزيع وتصدير منتجاتها إلى أكثر من 100 دولة حول العالم. وساهم ذلك، إلى جانب زيادة مجموعة المنتجات، في تعزيز نمو ديلونجي في الأسواق المحلية. يكمن سر نجاح مجموعة ديلونجي في قدرتها على ابتكار المنتجات والحلول المبتكرة والمتطورة التي تجعل الحياة المنزلية أكثر سهولة.

 

التعليقات
لايوجد نعليقات على 'الشيف أسامة السيد ينصح محبي الطهي الصحي باقتناء وتجربة ملتيفراي '
إضافة تعليق
  • عدد الاحرف المتبقية:200